عن المؤتمر

يعد إطلاق المملكة العربية السعودية لرؤيتها 2030 بمثابة انطلاقة حقيقية للمملكة لتكون من دول العالم الاول في جميع المجالات وكافة الأصعدة في فترة زمنية محددة ومخطط لها. وتبدأ هذه الانطلاقة بتقييم الوضع الحالي عن طريق استخدام مؤشرات عالمية للقياس ومن ثم وضع التزامات جديدة على الحكومة الالتزام بها وتحقيقها ما أمكن عند نهاية المدة المحددة لهذه الرؤية لتكون حكومة فاعلة واقتصاد مزدهر ومواطنة مسؤولة – كما ورد في الرؤية -.

لذا تم اجراء دراسة شاملة من قبل مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية لجميع الجوانب المتعلقة بهذه الرؤية ومن بينها الجوانب التقنية. فقد ورد في الرؤية 2030 التزامات عدة تمس الاهتمام بالتقنية وتفرعاتها ومنها:

إقرأ المزيد

جلسات المؤتمر

الجلسة الأولى

تتضمن الجلسة اهم المحاور في اهمية بناء صناعات عسكرية مستدامة وتنافسية في برامج التحول الوطني ورؤية المملكة 2030 ...

الجلسة الثانية

تتضمن الجلسة اهم المحاور في أهمية الجانب التقني في برامج التحول الوطني ورؤية 2030 و البنية التحتية الرقمية الحالية للمملكة ...

الجلسة الثالثة

تتضمن الجلسة اهم المحاور في نظرة العالم للتكامل الالكتروني بين القطاعات العامة والخاصة و أهمية تكامل القطاعات لتحقيق رؤية المملكة 2030 ...

ورش العمل

الورشة الأولى

تتضمن الورشة اهم المحاور في التعرض للهجمات الاكثر شدة بالعالم و تاريخ مفصل للهجمات التي تعرضت لها القطاعات الحيوية في المملكة ...

الورشة الثانية

ورشة العمل ستركز على آخر التوجهات الحديثة في مجال التقنية وتطبيقاتها المتنوعة في مجال الأعمال والتعليم. وسيتم اتاحة الفرصة لجميع فئات الحضور للمشاركة ...

الورشة الثالثة

تتضمن الورشة عدة محاور ومنها مقدمة إلى انترنت الأشياء باعتبارها شبكة من الأشياء المادية (بخلاف الحواسيب التقليدية وأجهزة الاتصالات) مثل السيارات ...

الرعاة